جمعية

نشر بتاريخ : January 17, 2016, 10:28 am - عدد المشاهدات : 953
======================
=============


كافل لرعاية الأيتام ـ بوسعادة ـ 
تحيي عيدها الثــاني
اكتظت قاعة النشاطات بالمعهد الوطني للفندقة و السياحة بمدينة بوسعادة ، بحضور المواطنات و المواطنين و كذا السلطات المحلـية المدنية منها و العسكرية . و في جو تظامني بهيج .ابتدأ الحفل المنشط المتألق ياسين مبروكي بعد البسملة بعبارات الترحيب بالجميع و بعنوان " نحن و اياكم نرعاهم "














استمع الجميع لآيات من الذكر الحكيم ثم النشيد الوطني .

=============


و جاء دور الشيخ أحـمد قاسمي الحسني ليقول كلمة بالمناسبة بدأها مرحبا بالجميع
و عن مشوار الجمعية في السنة المنقضية ، أعطى سرداً وافياً و بالتفاصيل الدقيـقة واصفاً منحنى الإنجـازات انه عموماً في منحنى تصاعـدياً .

 

للإستماع لكلمة الشيخ أحمـد القاسمي الحسني ، أو تحميلها اضغط عـلى الرابط أدنـاه :

رابــط مــباشر
هــنا

أو من
من هـنا للإستماع او للتحميل على الميديا فير
هــنا



من انجـازات "كــافـل " اقتـناء ســيارة اسـعـاف فاخــرة و مجهزة بأحدث وسائل الإسعافات .

==============
=======
الفــرقة الإنـشادية " البـهاء "
لمديـنة بوسعادة و كل الجـزائر ، تحيي الحفل مع الحضور بوصلات انشادية رائعـة .




و في مرحـلة أخيــرة من الحفل ، يتم تكريم المتفوقــين و المتـميزين من اعضاء " كافـل" بشهادات شرفية .






"أحـباب مديـنة بوسـعـادة " الصفحة الفيســبوكية  النشطة و المحبة للخير تـنسق مع " كـافل " في النشاط الخيري .






فـوج الفضــيلة الكشفي ، الفوج العـريق للـمدينة .
يسـاهم بالكثير من العمل الميداني مع " كافـل " و يهتم بالشأن الخيري و التطوعي







رجـال الصف الأول ،، لــ "كـافــل "
..أو جــنود الخــفاء







أُخــتـتم الحفل بدعــاء مؤثـر .. و الجميع يؤمـن في تذلل لله عزّ و جل ، بأن يحفظ الله هذا الوطن و سائر بلاد المسلمين .

https://lh3.googleusercontent.com/-jW8T5BaDQUM/Vppu1QsDwHI/AAAAAAAACe4/AlO_tagfKxo/s624-Ic42/14.png


==================

تـــم بحــمــد الله و عـــونــه
==============



الــمـــكـان : المعهد الوطني للفندقة و السياحة بمدينة بوسعادة  /   ولاية المسـيلة.
المـناسـبة : الذكرى الثـانية لإنطلاق جمعية " كافـل " لرعاية الأيتام و الأرامل / بوسـعـادة .
تـصـــويـــر : النمس صدام حسين
تــقـــريـــر : أبو الــولــيد
==============


التعليقات :

أضف تعليق :

الإسم *
البلد *
البريد الإليكترونى: *
التعليق *